تدعو الجمعية المركزية لتربية الكلاب بالمغرب جميع المنخرطين المنضمين لها إلى آستكمال الإجراءات القانونية للمشاركة في التظاهرة الوطنية التي تقرر تنظيمها بتاريخ 12/2/2017 بالدار البيضاء و التي سيحضرها ممثلين عن الأجهزة الدولية المهتمة بنفس المجال و ممثلين عن وزارة الفلاحة و التي يجرى اللقاء تحت إشرافها تحت مراقبة لجن و حكام دوليين و مغاربة للسهر على حسن سير التباري و بنفس الحماسة في تنظيم التظاهرات تتابع الجمعية بكل مكوناتها من رآسة و مكتب مسير عن قرب محاولة التشويش اليائسة التي يقوم بها بعض الأشخاص  السابقين فيها و الذين تم التشطيب عليهم بقرارات أصبحت نهائية و التي تهدف إلى الإضرار بالسير الهادئ لهذه الجمعية و النيل من المكتسبات الحقيقية التي حققتها لأغراض شخصية لا علاقة لها بالأهداف التي أسست من أجلها . و في هذا الإطار تعلن الجمعية المركزية لتربية الكلاب و تنفيذا لمقررات الجمع العام غير العادي المنعقد بتاريخ 21/5/2016 أنها ستتخذ جميع القرارات اللازمة لآحترام إرادة الجمع العام و الذي عبر عن أختيارات الأغلبية المكونة لها في أفق تطبيق البرامج المسطرة من طرف المكتب المسير و المصادق عليه ، كما أنها عازمة على آتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضد كل محاولة للتشويش على أنشطتها و عدم أعتبار ما آلت إليه بعض المساطر القضائية التي لم تصبح مجدية بالنظر لما عبر عنه منخرطي الجمعية من أختيارات في آخر جمع عام منعقد وفق الضوابط القانونية و القضائية و المصادق عليها من طرف السلطات المحلية و الهيئة الدولية التي تنتمي إليها جمعيتنا المحترمة و التي ترحب بكل المشاركين في التظاهرة المزمع إجراؤها بتاريخ 12/2/2017 و التي ستكون متميزة بكل المقاييس

إمضاء السيد نائب الرئيس أمزيل توفيق